المحروسة

gravatar

عناية جابر.. عن كتاب الرغبة




عناية جابر





في «كتاب الرغبة» للكاتب المصري ياسر ثابت، عن «الدار العربية للعلوم ناشرون» وقع اختيار الكاتب على أعمال تقدم كتابات للمرأة أو عنها، وهي جميعها بأقلام نسائية، باستثناء الفصل الخاص برسائل الفلسطيني غسان كنفاني للأديبة غادة السمان، ما اعتبره الكاتب أمراً ينسجم مع محتوى الكتاب. الفصل الخاص برسائل كنفاني إلى السمان، المرأة فيه طرف أساسي في علاقة تحف بها الرغبة والمحبة معاً.

في «كتاب الرغبة» نقرأ كتابات نساء حاولن استعادة أجسادهن الحاضرة الغائبة، أقلاما نسائية اختارها الكاتب على امتداد الخارطة الروائية العربية، ومن رحم هذا التنوع الجغرافي والفكري في الاختيارات، أمكن التقاط تفاصيل مهمة عن الرواية العربية وكتب السيرة الذاتية، خاصة التي تتحدث عن المرأة. نساء كاتبات من مختلف الطبقات والأعمار، أغلبهن يروين قصة حياتهن، وبعضهن يلجأن إلى حكايات تتقاطع مع الذات، حكايات تبحث في الحب والحرب، الدين والسياسة، الخضوع والانعتاق. وفي هذا كله نجد المرأة العاشقة، ذلك الميناء المفتوح على الحرية والجنون. نساء يستيقظن على تسرب العمر، فتبدأ الكتابة كما لو رحلة محاسبة النفس، والآخرين، على العمر الذي تسرب، في سرد يشبه جلسات مكاشفة، تسندها تجارب إنسانية مؤثرة.

يربط الكتاب موضوع عام. ليس موضوع الروايات المتناولة هو العام، بل الأقلام النسائية التي كتبتها، وهي وحدة موضوعية كافية تماماً لجمعها في كتاب، ومعالجتها، وتبيان الفوارق الأسلوبية بين كاتبة واخرى. أما اختلافات التناول، فهي تشبه تعدد الأصوات الموسيقية تحت تيمة واحدة هي الكشف عن المستور، وإن كانت تتميز كاتبة عن أخرى بحيازتها مكنة السرد والتأليف الروائي، وهي شروط لا غنى عنها سواء لكتابة امرأة، أو كتابة رجل.

تجربة جارحة

ثمة أسئلة يتوقف عندها بعض القراء، تشبه حالات فضولية ورغبة في معرفة إن كانت الحكايات التي كتبتها النساء الكاتبات، حدثت فعلاً لكاتباتها أم أنها محض خيال. والحقيقة أن التساؤل هذا يدخل في باب التلصص على المرأة، ولا يظهر اهتماماً فعلياً في نتاجها. ثابت يرى أن كتابة السيرة الذاتية عند المرأة نوع من تحويل البياض إلى تجربة نابضة، قد تكون أحياناً جارحة. كثيرات يلجأن إلى اللعب بالواقع والخيال، وإلى ممارسة تقنية الكشف والإخفاء عبر تذويب ذاتها في ثنايا السرد. وبذلك تكون المرأة حاضرة من خلال التفاصيل التي يتورط القارئ في حبها والتلصص عليها ملتبساً بفضوله أو بثقافته.

بالنسبة إلى الفصل الخاص برسائل غسان كنفاني إلى غادة السمان، نوافق الكاتب رأيه على أن للمرأة فيه (غادة السمان) دوراً أساسياً، ولعل في هذا الفصل العاصف بحب الرجل للمرأة، ما يعوض عن كل التهميش الذي لحقها، سواء في نص هذه الكاتبة أو تلك. يقول غسان لغادة في إحدى رسائله التي تنتمي إلى أدب الاعتراف، شبه الغائب عن مكتبتنا العربية: «أنت تستحقين أن أرحل إليك، عبر الليل والبرد والتوحش، ثلاثين عاماً. لو وجدت في كوة الضوء التي انفتحت امامي بعد رحلة الشوك الطويلة واحدة غيرك لمت من اليأس، ولكن أنت؟! إنني أستعذب الرحلة الآن، بل أرى أنني لو لم أقطعها ـ في الليل والبرد والتوحش ـ لما وجدتك».

عين محايدة

لم يجمع الكاتب ياسر ثابت روايات بأقلام نسائية، مكتفياً بجمعها في كتاب، مع مقدمة وبعض التدخل، بل نلحظ الجهد الذي بذله في تقديمه لكل من الكاتبات، سواء لناحية الإضاءة على التيمات التي اشتغلت عليها الكاتبة، بل أيضاً على الفنية التي ترفع من الشكل الروائي، وتجعل كاتبته تتميز عن هذه أو تلك من الكاتبات. بعين فاهمة ومحايدة، يرى ثابت إلى كاتباته المختارات لكتابه «كتاب الرغبة» من دون إبداء أي ميل شخصي مجاني، يرفع من شأن كتابة على أخرى، ما عدا أهميتها وتأثيرها في الخارطة الروائية العربية. أهداف سويف، سمر يزبك، علوية صبح، سلوى النعيمي، لطيفة الزيات، نوال السعداوي، هيفاء بيطار، سحر الموجي، رجاء الصانع، زينب حفني، صبا الحرز، وردة عبد الملك، فاطمة أو فقير، مليكة أو فقير، عفاف البطاينة، عالية ممدوح، مليكة مقدّم، إلهام منصور، حزامة حبايب، ليلى العثمان، باهية الطرابلسي، فاطمة المرنيسي... كاتبات شاء الكاتب اختيارهن ضيفات على كتابه، من دون سواهن من كاتبات الجيل الجديد الذي تزخر كتابته بأكثر من وعد، وموهبة، وثقة في تقديم الذات الساردة. محاولة (يقول الكاتب) للإبحار في الشرايين التي توصل قلب المرأة بعقلها، وعاطفتها برغباتها، وحريتها بحياتها، بدلاً من احتجازها في قيود المكان والمظهر العام، فلا تبارح ذلك «كأنهن النبات ينمو ويذبل في إنائه»، كما يقول ابن رشد.

جريدة "السفير"، بيروت، 28 سبتمبر 2010

gravatar

شكرا على المشاركه .. نحتاج الى مثل هذه الكتب التنويرية

gravatar

BenBaz

بل الشكر لك على مرورك ومتابعتك الكريمة

gravatar

مبروك كتابك الجديد

gravatar

Tarkieb


شكرا لك على التهنئة والاهتمام

  • Edit
  • إشهار غوغل

    اشترك في نشرتنا البريدية

    eXTReMe Tracker
       
    Locations of visitors to this page

    تابعني على تويتر

    Blogarama - The Blog Directory

    قوالب بلوجر للمدونين

    قوالب بلوجر للمدونين

    تعليقات فيسبوكية

    iopBlogs.com, The World's Blog Aggregator